وزارة الشباب والتشغيل في انواذيبو من أجل خلق مشاريع مدرة للدخل

https://m.facebook.com/onrim.net/?ref=bookmarks

بحثت وزارة الشباب والتشغيل مع شباب العاصمة الاقتصادية نواذيبو خلق مشاريع شبابية مدرة للدخل بحضور رسمي.

وقال مدير ترقية التمويلات الصغيرة بالوزارة حمادي ولد بكاي إنهم يعولون على مشروع “مستقبلي أملي” الذي يبلغ 500 مشروعا على عموم التراب الوطني منها حصة 50 مشروعا لولاية نواذيبو.

واعتبر المدير أن هناك معايير تتعلق بالمشاريع فيجب أن توفر 3 فرص عمل على الأقل ،وأن تكون منبثقة من الحالة الاقتصادية المحلية و يستحسن أن تراعي خصوصية الولاية باعتبار ها عاصمة اقتصادية للبلاد ، وأن يكون المتقدمون لطلبها موريتانيون ويمتلكون مؤهلات علمية ويقيمون بشكل دائم في الولاية.

واعتبر المدير أن المشاريع المقدمة ستخضغ لتقييم من قبل خبراء متخصصين وسيتم فرزها ، وسيخضع أصحابها لتكوينات لإنارتهم حول طرق البداية،ويستمر أجل استقبال الملفات إلى غاية 13مارس 2020 وستشكل لجنة محلية برئاسة الولاية وحضور معظم الهيئات وبعض الخبراء للاختيار.

بدوره مستشار والي داخلت نواذيبو المكلف بالشؤون الاقتصادية والتنمية المحلية عبد الله موسى كي اعتبرأن انطلاقة هذه الورشة يندرج في إطار برنامج رئيس الجمهورية محمد ولد الغزواني الذي يهدف إلى تشغيل الشباب والرفع من قدراته.

وأبرز المستشار قيمة هذه المشاريع التي سيتم تقديمها لشباب الولاية.

بدوره المتدخلون من الشباب تساءلوا عن طبيعة سقف التمويل ،وحذروا من غياب الشفافية وطالبوا بأن تكون العملية ذات مصداقية ،واحداث قطيعة مع كان يجري في الماضي من فوضوية وغياب معايير واضحة حسب قولهم.

اون ريم فيس بوك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى