أنواكشوط:محجورون صحيا يعلنون عن إضرابهم عن الطعام

أعلن محجورون صحيا بفندق
“الزيوانية” بنواكشوط الدخول في إضراب عن الطعام احتجاجا على تمديد حجرهم الصحي الاحترازي دون مبرر، ودون تقديم أي معلومات لهم بشكل رسمي، أو نقاش الموضوع معهم.

وقال أحمد ولد امصبوع – وهو طالب يوجد في الحجر الصحي في هذا الفندق – في حديث مع أحد المواقع الإخبارية إنهم في الحجر منذ 16 مارس المنصرم حيث وصلوا على متن طائرة فرنسية، وقد أكملوا فترة الحجر الصحي يوم 30 مارس، غير أنهم منعوا من المغادرة، وعلموا بقرار تمديد الحجر الصحي لـ21 يوما عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضاف أنهم تقبلوا القرار رغم أن أي جهة حكومية لم تكلف نفسها عناء إبلاغهم به، كما لم تتحدث إليهم وزارة الصحة لتبرير القرار.

وأردف أنهم أكملوا الفترة الجديدة 21 يوما صباح اليوم، وعندما أرادوا مغادرة الفندق تم منعهم من طرف وحدة من الدرك، غير أنهم قرروا مغادرة غرفهم، واجتمعوا في استقبال الفندق، ودخلوا منذ ساعات الصباح في إضراب عن الطعام احتجاجا على طريقة معاملتهم، وعلى تمديد فترة احتجازهم دون مبرر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى