الخطةالمتبعة من أجل أفتتاح موسم دراسي جديد

ون ريم _ الأخبار_أصدر وزارت الداخلية و التهذيب الوطني والصحة، بروتوكولا صحيا موجها إلى المؤسسات التعليمية وذلك قبل أيام من استئناف الدراسة.

وقالت الوزارات في تعميم مشترك، إنه “من أجل عودة آمنة للتلاميذ و الأساتذة للدراسة تم إنشاء بروتوكول صحي يدخل في إطار الإجراءات الاحترازية للوقاية من تفشي فيروس كورونا المستجد”.

وأضاف التعميم أن وزارتي الصحة و التهذيب، ستطلق دورات تكوينية لصالح هيئات التدريس و الأطر و ممثلي رابطات آباء التلاميذ، على طرق الوقاية و التعامل مع ظهور أعراض كورونا في الوسط المدرسي”.

وشمل البروتوكل الصحي تعقيم المدارس  أسبوعيا،  وتنظيفها بشكل منتظم، و الحرص على تهوية قاعات الدراسة، و إطلاق حملة تحسيسية تعرف بكورونا و طرق الوقاية منه.

كما دعت الوزارات إلى منع كل من يحمل أعراض كوفيد 19 من الالتحاق بالمؤسسات التعليمية، و إشعار  الطواقم الصحية عند الاشتباه بذلك.

و ألزم  التعميم ارتداء الكمامة  لكافة العاملين في المؤسسات التعليمية، و التلاميذ مافوق 11 سنة، مشددا على الصرامة  في  تطبيق غسل اليدين وذلك للوقاية من الفيروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى