البرلمان الموريتاني:التوافق على المناصب من أجل تجديدها في الايام القادمة

 

 

 

ون ريم – الاخبار – يجري حراك متسارع داخل الكتل البرلمانية للتوافق على المناصب البرلمانية التي سيتم تجديدها في الايام القادمة.

 

فقد حسم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية رئاسة فريقه البرلماني حيث اختار لها النائب عن مقاطعة واد الناقة جمال اليدالي.

 

فيما كان منصب المسير المالي من نصيب نائب امرج الفضيل ولد سيداتي بينما اختار  النائب سيدينا سوخنا لمنصب النائب الاول لرئيس الجمعية الوطنية.

 

النائب الثالث لرئيس الجمعية الوطنية والذي يكون عادة لاكبر احزاب الاغلبية تمثيلا بعد الحزب الحاكم وهو حزب الكرامة فقد اختار للمنصب نائب مقاطعة امبود  الحسن ولد باها.

 

فيما لم يحسم بعد حزب الاتحاد من اجل الجمهورية منصبي النائب الرابع الذي عادة ما يكون من نصيب سيدة والخامس ايضا من حزب الاتحاد من اجل الجمهورية.

 

وينتظر من حزب تواصل الذي يمتلك اكبر فريق برلماني معارض ان يحسم في اجتماع مكتبه التنفيذي مساء الاثنين القادم اختياره لاحد اعضاء فريقه البرلماني ليشغل منصب النائب الثاني لرئيس الجمعية الوطنية.

 

كما يتوقع كذلك ان يتم تغيير لجان البرلمان في الايام القادمة حيث ينص القانون النظامي على تمثيل جميع الكتل البرلمانية حسب حجمها وقد توصلت هذه الكتل إلى الاتفاق على التوزيع التالي:

رئيس لجنة التوجيه الإسلامي والمصادر البشرية والشؤون الثقافية والاجتماعية: من نصيب أحزاب الأغلبية.

رئيس لجنة الشؤون الاقتصادية من نصيب اكبر فريق برلماني معارض وهو حزب تواصل

 

ويبقى ثلاث لجان فينص القانون ان تكون رئاستها لاكبر فريق برلماني وهو حزب الاتحاد من أجل الجمهورية وهم:

لجنة المالية
لجنة العدل والدفاع والداخلية
لجنة العلاقات الخارجية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى