مطالب بتشكيل قوة دولية لمواجهة تنظيم داعش في أفريقيا

ون ريم – دعا وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، اليوم الاثنين،إلى تشكيل قوة مهام دولية لمواجهة تهديدات تنظيم داعشالإرهابي في أفريقيا.

وقال دي مايو للصحفيين وهو يقف بجوار وزير الخارجيةالأميركي أنتوني بلينكن «بدعم من الولايات المتحدة وشركاءآخرين كثيرين، اقترحتتشكيل قوة مهام لأفريقيا لتحديدووقف التهديدات المتصلة بداعش في القارة».

وأضاف وزير الخارجية الإيطالي أن الدول الأفريقية، التي لمتكن في البدء جزءاً من التحالف المناهض للتنظيم الإرهابي،ومن بينها بوركينافاسو وغانا وموزامبيق، تمت دعوتهالاجتماع اليوم وهو أول اجتماع مباشر للتحالف منذعامين.بدوره، قال وزير الخارجية الأميركي أنتونيبلينكن،الذي كان يتحدث بعد اجتماع في إيطاليا استهدف تجديدجهود محاربة التنظيم الإرهابي، إنه يؤيد المبادرة الإيطالية.

وقال التحالف في بيان إنه يرحب أيضاً بالدول الأعضاءالجدد فيه، وهي موريتانيا جمهورية أفريقيا الوسطىوالكونجو  ، التيانضمت إلى الدول الثماني والسبعين وخمسمؤسسات تنتمي إليه.

ولم يدل دي مايو بتفاصيل أخرى حول ما ستفعله قوةالطوارئ المقترحة لأفريقيا.

ومع ذلك، فإن من المرجح أن تواصل القوة العمل الذي أنجزتهالقوات الفرنسية في منطقة الساحل الأفريقي منذ عام2013. 

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هذا الشهر إن العمليةالفرنسية ستنتهي في الوقت الذي تعمل فيه القوات الآن فيإطار جهود دوليةأوسع في المنطقة.

وقال بلينكن «دعوني أقول بوضوح شديد إننا نؤيد المبادرةالإيطالية بشدة لضمان أن ينقل التحالف المناهض لداعشخبرته إلى أفريقيابينما تبقى عيوننا (مفتوحةعلى سورياوالعراق عن قرب».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى