معلومات صحية غريبة.. هل يكذبنا الأطباء أحيانا؟!

أون ريم – صحة

تصدمنا أحياناً بعض النصائح الطبية، والاكتشافات والاختراعات الجديدة في عالم الطب، وتتباين نتائج الدراسات أحياناً، فمرة ينصح الأطباء بشرب القهوة بكثرة، لفوائدها العظيمة للجسم، وتارة يحذرون منها، وأحياناً يضعون الشوكولاته في قفص الاتهام، وأحياناً أخرى يجعلونها دواءً لأمراض عديدة.

وبين الحين والآخر، نقرأ ونشاهد بعض المعلومات والابتكارات والدراسات الغريبة في عالم الطب. نضع بين يديكم اليوم مجموعة من أحدث هذه الغرائب الطبية.

ملعقة بديلة عن الملح:

تمكن علماء في جامعة طوكيو اليابانية من تطوير شوكة ذكية، تقوم بتحفيز حاسة تذوق الملح عن طريق صعقات كهربائية خفيفة لـ”براعم” التذوق في اللسان، وهو ما سيساعد المرضى الذين يعانون من أمراض الضغط، ويمكنهم هذا الاختراع الجديد من تجنب إضافة ملح الطعام إلى مائدتهم، وتجنّب المخاطر الصحية للملح.

وأكد كبير الباحثين في الفريق العلمي؛ أن عملية تحفيز المادة الملحية، يمكن أن يستفيد منها مرضى السرطان خلال خضوعهم للعلاج الكيماوي.

وأضاف: أن الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، قد يكونوا قادرين على استخدام الشوكة كمحاكاة لحاسة الذوق، بتذوق الطعم الحلو دون رفع مستوى السكر في الدم.

ويتم التحكم بالتيارات الكهربائية الصادرة من الشوكة، من خلال زر يقع إلى جانب الشوكة.

وسيبلغ ثمن الشوكة الذكية التي يمكن شحنها لتعمل نحو 6 ساعات نحو 15 دولارا أمريكيا خلال طرحها في الأسواق.

الشوكولاته لنوم مريح!

كشفت دراسةٌ علميَّةٌ حديثة أن تناول الشوكولاتة الداكنة يُساعد على النوم الهادئ، حيث أكد العلماء أن الشوكولاتة الداكنة غنيَّةٌ بالمغنيسيوم، وهو المعدن الأساسي الذي يحافظ على انتظام الساعة البيولوجية في الجسم، وبالتالي الحصول على نومٍ هادئ أثناء الليل.

ويُعدًّ المغنيسيوم من العناصر شديدة الأهمية لوظائف وأنسجة الجسم، حيث يقوي النظام المناعي للجسم، كما أثبت العلماء أنه يقي الجسم من بعض أنواع السرطانات، ويخفِّض مخاطر الإصابة بالأزمات القلبية. وهو ما يعني أن الشوكولاتة قد تكون بديلاً عن حبوب النوم. وهو الأمر الذي سيسعد النساء بلا شك.

الألبان كاملة الدسم من قفص الاتهام إلى التتويج

بعد سنوات من التحذير بشأن ضرورة تجنب الألبان كاملة الدسم، والاستعاضة عنها بالألبان قليلة وخالية الدسم، خاصة لتجنب البدانة والسمنة، جاءت دراسة أمريكية أشرف عليها باحثون من جامعة هارفارد ومستشفى بريجهام لتؤكد أن السيدات اللاتي تناولن منتجات الألبان كاملة الدسم، كن أقل عُرضةً للإصابة بمرض السمنة.

ولم يقتصر الأمر على هذه النتائج، بل كشفت دراسة أمريكية جديدة من جامعة تافتس، أن الألبان كاملة الدسم تساهم في الحد من خطر الإصابة بمرض السكر بنسبة 46%.

ومرض السكر كما هو معروف، يعد أحد أخطر الأمراض المزمنة التي تصيب 422 مليون شخص على مستوى العالم، وفقاً للإحصائيات التي أعلنتها منظمة الصحة العالمية.

وتخالف هذه الدراسة بذلك كل التوقعات، وأغلب نتائج الأبحاث السابقة التي كانت تعتقد أن الحليب منزوع الدسم هو الخيار الصحي الأفضل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى