مؤسف.. الفنان الذي أضحك موريتانيا مقيدا بالأغلال

أون ريم – انواكشوطتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة للفنان «كوص» وهو مقيدا بالأغلال في مكان اعتقاله.

الفنان المذكور قد اضطرته الظروف -حال معظم الشباب- للذهاب شمالا رفقة الآلاف من الموريتانيين للبحث في منطقة “اكليب اندور” لعل بريق المعدن الأغلى في العالم يلوح لهم في أي مكان من قفار تيرس الزمور، لينتشلهم ربما من واقع البلد الاقتصادي المزري.

إلا أنه تعرض رفقة آخرين للاعتقال بحجة دخولهم منطقة عسكرية مغلقة.

أحد المدونين علق على الصورة بقوله: «…هذه هي المرة الوحيدة التي أشاهد فيها كوص ولا أضحك…»

ومهما يكن من أمر فإن الصورة تبقى محزنة ومؤسفة أن يصل بنا ضيق الحال إلى أن نشاهد فنانا أضحكت مشاهده كل بيت في هذا البلد يلقي بنفسه في ظلمات ثلاث على هذا النحو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى