معلومات خاصة عن رجل الأعمال الذي توفي في حادث دهس أمس بعرفات

أون ريم ـ أخبار ـ توفي رجل الأعمال الموريتاني محمد أحيد ولد التقي فجر أمس الثلاثاء بعد أن تعرض لحادث دهس من طرف سيارة لاذت بالفرار، وهو في طريقه إلى منزله بمقاطعة عرفات بولاية نواكشوط الجنوبية.

وتوفي ولد أحيد وهو في طريق العودة للمنزل بعد أن أدى صلاة الفجر في المسجد وفق ما نقله مصدر خاص لأون ريم.

وحسب المصدر فإن ولد التقي كان من بين الموريتانيين المقيمين في الإمارات قبل سنوات، وكان قدم عليه شاب موريتاني يحتاج بعض المساعدة فقضى له حاجته.

وبعد فترة عاد ولد التقي لموريتانيا وحينها قد نفندت أمواله وأثناء محاولاته البحث عن قطعة أرضية للإقامة بها في نواكشوط ،ألتقى بالصدفة بالشاب وهو مقرب من أحد المسؤولين البارزين حينها فساعده على الحصول على القطعة، ومن ثم بدأ مع ممارية الأعمال في موريتانيا.

وأضاف المصدر أن رجل الأعمال ولد التقي يملك منزلا في بلاد الحرمين وهو وقف على الحجاج الموريتانيين، كما أنه مداوم على الحج كل سنة وفق المصدر.

الفقيد عرف بالإنفاق ـ حسب مقربين منه ـ كما أنه ذو أخلاق رفيعة وتواضع حسب معارفه.

أون ريم تتقدم بخالص العزاء لأسرة الفقيد ولذويه، وترجو من المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وإنا لله وإنا إليه راجعون.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى