هام..الإعلان عن دروة هي الأولى لإعداد المحكمين الدوليين بموريتانيا (معلومات)

أون ريم ـ أخبار ـ أعلنت تنسيقية موريتانيا التابعة للمركز الاستشاري لإعداد المحكمين الدويين بالدول العربية عن عزمها تنظيم الدورة الأولى لإعداد المحكمين الدوليين بالنسبة لموريتانيا.
وحددت التنسيقية يوم 20 أكتوبر الجاري موعدا لإطلاق الدورة التي تستمر لغاية 23 من نفس الشهر، على أمل أن تعقد دورات ولقاءات أخْرى في مواعيد لاحقة وفق ما أكده القائمون على التنسيقية.
ويتضمن برنامج الدورة الأولى للتنسيقية على مستوى نواكشوط شروحا نظرية وتطبيقية عملية عن التحكيم واتفاقه وإجراءاته وكيفية إصدار الحكم التحكيمي، مرفوقة بتطبيقات عملية لاستيعاب المتدرب بشكل ميسر وعميق في الوقت نفسه.


وتأتي الدورة وفقا للقائمين عليها لأجل إعداد محكمين يشكلون النواة الأولى لفريق عمل يقوم بتسوية المنازعات ذات الطابع الدولي بالطرق البديلة، وهو منحى عالمي مستخدم في غالب الدول، ويفتح مجالا واسعا للدارس في عديد من المجالات على حد تعبير القائمين على التنسيقية.
ويقول القائمون على هذه الدورة والتي هي الأولى من نوعها في موريتانيا إنها مؤهلة لاستكمال الدراسة ابتداء من التخصص ثم الدبلوم والماجستر، وصولا للدكتوراه، ليكون المتدرب على قدر كبير من المعرفة ومتقن للعمل الدولي.


ويؤكد القائمون على الدورة أن كافة الشهادات موثقة رسميا، وتحوز على الاعتراف والاعتماد، كما أنها تحظى بوزنها في العمل فيما يتعلق بالجهات الحكومية والخاصة.
ويمنح الدارس شهادة موثقة رسميا من مجلس المحكمين الدوليين ومجلس الوحدة الاقتصادية التابع للجامعة العربية.
كما أن الدارس أيضا سينال بطاقة عضوية مهنية للفئة “ج” ويسجل في جدول المحكمين لذات الفئة.
ووضع القائمون على الدورة تحت تصرف الراغبين في مزيد من المعلومات العنوان التالي: 44076042

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى